برعاية صاحبة السّمو الملكي الأميرة غيداء طلال مؤسسة ومركز الحسين للسرطان يحتفلان بوسام الاستقلال من الدرجة الأولى

التاريخ: 
27/06/2012

أقامت مؤسسة و مركز الحسين للسرطان احتفالاً استثنائياً برعاية صاحبة السّمو الملكي الأميرة غيداء طلال، رئيسة هيئة أمناء المؤسسة ، بمناسبة تكريم صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني المعظم المؤسسة والمركز بتقليدهما وسام الاستقلال من الدرجة الأولى بمناسبة عيد الاستقلال السادس والستين للمملكة الأردنية الهاشمية.

وأعربت سمو الأميرة غيداء طلال عن فخرها واعتزازها بتسلم وسام الاستقلال من الدرجة الأولى قائلة: يشرفني تسلم هذا الوسام الذي يكتب سطراً جديداً في تاريخ هذه المنارة الأردنية التي لا تزيدها الأيام إلا تألقاً. وأضافت سموها: إن هذا الإنجاز لم يكن ليتحقق لولا مثابرة جميع العاملين في هذا الصرح المميز منذ وضعت اللبنة الأولى فيه، وبالأخص جهود سمو الأميرة دينا مرعد، والدكتور عاصم منصور، وهيئة أمناء داعمة للمؤسسة والمركز. كما هنأت سموها جميع العاملين في هذا الصرح العظيم، وأثنت على جهودهم الطيبة التي جعلت من المركز مفخرة طبية لجميع الأردنيين والعرب من حيث توفير افضل سبل العلاج الممكنة لمرضى السرطان وأجود الخدمات التي يمكن توفيرها للمرضى والمراجعين.

من جهة أخرى، أوضح الدكتور عاصم منصور أن هذا التكريم يمثل أسمى درجات التقدير التي قد يحظى بها مركز متخصص في علاج السرطان في الأردن والمنطقة. وأضاف بأن هذا التكريم هو تكريم لكل الأردنيين وليس للعاملين في المركز والمؤسسة فقط، وهو بمثابة مسؤولية إضافية تقع على عاتق كل من يعمل في المركز والمؤسسة من أجل الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية وتقديم الرعاية الطبية الشمولية لمرضى السرطان من الأردن والمنطقة.

وأكد الدكتور منصور على أن ثقة صاحب الجلالة بقدرات وامكانيات المركز تشكل دافعا جديداً لخوض المزيد من التحديات في سبيل تطوير القوى البشرية ومواكبة كل ما هو جديد خدمة لمرضى السرطان الذين يفضلون تلقي علاجهم في المركز وعلى أيدي نخبة من الاطباء والأخصائيين العاملين في المركز.

وفي ختام الحفل قامت سمو الأميرة غيداء بتوزيع شعار رمزي لوسام الاستقلال على موظفي المركز والمؤسسة تقديراً لجهودهم المستمرة.